التخطي إلى المحتوى
واشنطن تحذر الميليشيات من استهداف الملاحة في باب المندب

دبي فايف-أصدرت وزارة الخارجية الأميركية بياناً أدانت فيه بشدة اعتداء ميليشيا الحوثي على السفينة الإماراتية في باب المندب قبالة السواحل اليمنية.

وأوضحت الوزارة عبر متحدثها جون كيربي الاثنين أن واشنطن تأخذ الاعتداء الحوثي على السفينة الإماراتية على محمل الجد، وأنها ملتزمة بحماية حركة الملاحة البحرية في مضيق باب المندب.

ودعا المتحدث باسم وزارة الخارجية ميليشيا الحوثي وصالح إلى الكف فوراً عن مثل هذه الاعتداءات.

وكانت قيادة التحالف العربي حذرت الأحد من التهديد الذي تشكله ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح على الملاحة الدولية في مضيق باب المندب، وذلك بعد اعتدائها على سفينة إماراتية لنقل المساعدات الطبية والإغاثية وإجلاء الجرحى والمصابين المدنيين في اليمن. وتوعدت بدحر الخطر الذي تشكله الميليشيات على الملاحة البحرية في هذه المنطقة.

كما أعلنت أنها قامت، فجر السبت في تمام الساعة 12:30، بعملية إنقاذ لركاب مدنيين بعد استهداف الميليشيات الحوثية للسفينة المدنية “سويفت” التابعة لشركة الجرافات البحرية الإماراتية، والتي كانت في إحدى رحلاتها المعتادة من وإلى مدينة عدن لنقل المساعدات الطبية والإغاثية وإخلاء الجرحى والمصابين المدنيين لاستكمال علاجهم خارج اليمن.

الحوثيون يمعنون في شرذمة اليمن.. تشكيل حكومة “موازية”

في الوقت الذي لا يزال ولد الشيخ أحمد، المبعوث الأممي إلى اليمن، يحاول جاهداً إعادة إحياء مشاورات السلام، وفي الوقت الذي أكد فيه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي تمسك الشرعية بخيار السلام وفق المرجعيات الثلاث والمتمثّلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات الأمم المتحدة، ومنها القرار 2216، ضرب الحوثيون بكل تلك المساعي عرض الحائط.

فقد أعلنوا مساء الأحد، بحسب ما ذكر مراسل “العربية” أن المجلس السياسي الذي شكله الانقلابيون كلف عبدالعزيز صالح بن حبتور، محافظ عدن السابق بتشكيل ما أسموه “حكومة إنقاذ وطني”، ممعنين في شرذمتهم للبلاد عبر تشكيل “كيان” انقلابي آخر يضاف إلى المجلس السياسي، ومن شأنه أن يقسم البلاد بين حكومة شرعية معترف بها دولياً وحكومة موازية لا تمثل إلا الميليشيات.

يذكر أن الحوثيين الذين سيطروا على العاصمة صنعاء منتصف العام 2015، شكلوا في يوليو الماضي مجلسا سياسيا ليحل محل ما سمي “المجلس الثوري” إثر الانقلاب الذي نفذوه.

بن حبتور

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X
عاجل  ::: انهيار سعر صرف الجنية المصرى امام الدولار والعملات الاخرى