التخطي إلى المحتوى
رئيس الشاباك الاسبق يهاجم الرئيس عباس ويهدد

دبي فايف-هاجم رئيس لجنة الخارجية والامن في الكنيست، ورئيس جهاز المخابرات الاسرائيلية “الشاباك” السابق افي ديختير الرئيس محمود عباس ووصفه بـ”متعدد الوجوه” فيما يتعلق بملف حق العودة للاجئين الفلسطينيين.


وهدد ديختير في اقواله التي نقلها الموقع الالكتروني لصحيفة معاريف العبرية، بقمع على أي انتفاضة يلجا اليها الشعب الفلسطيني قائلا “العودة لإيام الانتفاضة ستضع اسرائيل امام صعوبات، ولكننا سننتصر عليها كما فعلنا في السابق”.


وكتب ديختير على حسابه على فيسبوك “في خطاب عباس امام البرلمان الفنزويلي قبل عدة ايام تحدث عن ست ملايين لاجئ فلسطيني سيعودون الى بيوتهم في يافا وعكا وبقية القرى الاسرائيلية، وانا اقترح أن يتم الاستماع ل بو مازن وهو يتحدث باللغة العربية وليس الانجليزية، من اجل فهم احلامه الحقيقية التي تقوم على انجاز حق العودة لكل الفلسطينيين”.


وقالت صحيفة يديعوت احرنوت العبرية في عددها الصادر يوم أمس ” ان الرئيس محمود عباس، بعث امس، برقية تعزية الى عائلة الاردني سعيد عمرو، “الشهيد الذي اعدمته سلطات الاحتلال يوم الجمعة الماضي بزعم تنفيذه عملية طعن قرب باب العامود في القدس .


واضافت صحيفة يديعوت احرنوت العبرية ان البرقية الرسمية التي بعث بها عباس الى عائلة “الشهيد المقيمة في مدينة الكرك الأردنية، وصف فيها “عمرو بأنه “شهيد روى بدمه تراب فلسطين”، واعرب عن تعازيه للعائلة راجيا “للشهيد ان يكون مثواه الجنة”.


واشارت الصحيفة ان ابو مازن امتنع عن شجب موجة العمليات في السنة الأخيرة، حتى عندما تم تنفيذ عمليات وصفتها بالقاسية واطلق في عدة مرات مقولة عامة بأنه يعارض كل انواع العنف، لكنه امتنع عن تقديم العزاء لعائلات من وصفتهم بالمخربين الذين نفذوا عمليات الا في حالات نادرة – كهذا الحادث. وقد امتنع ابو مازن عن نشر برقية التعزية الرسمية على الملأ.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X
عاجل  ::: انهيار سعر صرف الجنية المصرى امام الدولار والعملات الاخرى