التخطي إلى المحتوى
” حراك المعلمين” يعلق الدوام بجميع مدارس الضفة

دب فايف-علق الحراك الموحد للمعلمين بالضفة الغربية المحتلة الخميس، الدوام بجميع المدارس الحكومية، الساعة الحادية عشرة صباحا، ومغادرة المدارس.

وقالت مصادر في الحراك، إن القرار اتخذ في جميع محافظات الضفة الغربية، وذلك لاستئناف النضال الحقوقي المطلبي للمعلمين، في ظل عدم التزام الحكومة بترجمة خطاب الرئيس، ومماطلة الحكومة في تنفيذ المطالب.

وأوضحت الماصار، بأن تعليق الدوام يأتي في سياق توحيد جهود المعلمين، معتبرا ذلك مطلبا أساسيا لإعادة هيكلة نقابة المعلمين.

وكان رئيس السلطة محمود عباس تقدم بمبادرة خلال خطاب إعلامي في شهر آذار الماضي، أعقبه إنهاء إضراب للمعلمين الذي استمر لمدة شهر، وسط تعطيل شامل لجميع المدارس وتنظيم المعلمين لفعاليات مركزية برام الله بمشاركة آلاف المعلمين.

ورفض مسؤول في الحراك، الاعتراف بشرعية الاتحاد العام للمعلمين الحالي والذي يرأسه سائد زريقات، معتبرا أن الاتحاد يمثل إرادة الحكومة ووزارة التعليم، وبعيدا عن مطالب المعلمين وحقوقهم.

بدورها، أعلنت وزارة التربية والتعليم رفضها القاطع لأية دعوات لتعطيل المسيرة التربوية من خلال الدعوات للإضراب وتعطيل المدارس.

وقالت الوزارة في بيان لها أمس، إنها لا تجد أي مبرر لهذا الأمر خاصة بعد أن قامت الحكومة بتسديد ما يزيد عن 90 مليون شيكل خلال الشهور الستة الماضية من مستحقات علاوة طبيعة العمل، بالإضافة إلى تثبيت طبيعة العمل للسنوات القادمة، والشروع بتنفيذ كامل بنود الاتفاقيات الموقعة.

وأوضحت أن الحق الإلزامي في التعليم المدرسي يجب ألا يصادر من قبل الباحثين عن أرضية شعبية أو طموحات انتخابية مستقبلية، وأنها ستتخذ فوراً الإجراءات الكفيلة بحماية المسيرة التربوية دونما إبطاء، عملاً بأحكام القوانين الفلسطينية والتزماً برسائل وزارة العمل الفلسطينية بخصوص تنظيم العمل النقابي.

وجددت الوزارة التأكيد على أن المرجعية النقابية الوحيدة هي اتحاد المعلمين، وأن أي عمل احتجاجي يجب أن يخضع لأحكام القوانين المعمول بها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *