التخطي إلى المحتوى
جيهان السادات تكشف عن قاتل زوجها في المنصة

دبي فايف–كشفت حرم الرئيس الراحل أنور السادات السيدة جيهان السادات أن الإرهابي القناص “حسين عباس” قتل السادات بطلقة في صدره من فوق السيارة التي كانت تمر من أمام المنصة.

وأضافت “جيهان السادات” خلال لقائها في برنامج “على مسئوليتي”، المذاع على قناة “صدى البلد” أن تأمين منصة “السادات” كانت مسئولية الحرس الجمهوري منوها أن “السادات” توفى في لحظة إطلاق النيران عليه وهو الأمر الذي أشعرها بالراحة لعدم تألمه في يوم نصره ووسط أولاده في احتفالات أكتوبر.

وتابعت:” القصاص للرئيس السادات تم أخذه ومن قتل الرئيس السادات اخذ جزاءه، كما أن أحد الضباط أخبروها بحضوره لحظة إعدام قتلة الرئيس السادات، مشيرة إلى أنها لن تترك مصر مهما حدث، ولم تفكر على الإطلاق ترك مصر عقب اغتيال الرئيس الراحل السادات.

وأوضحت “جيهان السادات ” أنها حزنت وبكت بشدة عندما أحضر المعزول “محمد مرسى” عبود وطارق الزمر وعبد المقصود والإسلامبولي قتلة السادات في ذكرى نصر 6 أكتوبر، مشدده على أن مصر أيام الإخوان لم تكن مصر وشعرت باختطاف مصر، كما إنها كانت قلقة في عهد حكم جماعة الإخوان واصفة ما حدث بأنه كان شيئا بشعا.

وأشارت حرم الرئيس الراحل “السادات” إلى أن الرئيس مبارك كان مخلصا للرئيس السادات وما تقوله رقية السادات عن مشاركة مبارك في اغتيال السادات كلام “عيب”، موضحة أن الرئيس الراحل أنور السادات كان يحب مبارك، كما أن مبارك كان يحبه وما يتردد من أحاديث غير ذلك لا يليق والرئيس مبارك بريء من دم السادات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *