التخطي إلى المحتوى
أميركا: الحوار مع روسيا بشأن سوريا في العناية المركزة

دبي فايف-أعلن المستشار القانوني للجيش السوري الحر، أسامة أبو زيد، في اتصال مع “الحدث”، أن الجيش الحر في حلب استعاد كل النقاط التي سيطرت عليها قوات الأسد والميليشيات المساندة لها، نافياً سيطرة النظام على منطقة مشفى الكندي وسط المدينة.

كما أكد أبو زيد أن الثوار في كل سوريا يستعدون خلال الساعات القليلة القادمة لفتح جبهات عدة ضد قوات النظام استجابة لما يجري في حلب.

من جهتها، شككت الخارجية الأميركية بجدوى عملية دبلوماسية بشأن سوريا حالياً في ضوء الأحداث على الأرض.

أميركا: الحوار مع روسيا بشأن سوريا في العناية المركزة

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، مارك تونر، لشبكة “سي إن إن” الإخبارية، الجمعة، أنه من الصعب مواصلة الاعتقاد بجدوى عملية دبلوماسية لإنهاء الحرب في سوريا في ضوء هجوم النظام السوري بدعم روسي على حلب.

وقال تونر: “من الصعب مواصلة الاعتقاد بجدوى عملية دبلوماسية في ضوء الأحداث على الأرض”. واستخدم عبارة طبية بشكل مجازي لإعلان أن المفاوضات لم تتوقف بالكامل بعد، قائلاً: “المحادثات في العناية المركزة لكن القلب لم يتوقف بعد”.

وكان وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، قد ذكر، أمس الخميس، أن واشنطن على وشك تعليق المحادثات الدبلوماسية مع موسكو بشأن سوريا، لكنها لم تعلن تعليق المحادثات إلى الآن.

الأمم المتحدة تحقق في الهجوم على قافلة المساعدات بسوريا

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، اليوم الجمعة، أنه سيشكل مجلساً داخلياً تابعاً للمنظمة الدولية للتحقيق في هجوم دموي على قافلة للمساعدات الإنسانية في سوريا، وحث كل الأطراف على التعاون الكامل.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة في بيان: “سيتحرى مجلس التحقيق وقائع الحادث، ويقدم تقريراً للأمين العام عند الانتهاء من عمله. سيراجع الأمين العام التقرير ويقرر الخطوات التالية التي ينبغي اتخاذها”.

وأسفر الهجوم عن مقتل 18 شخصاً على الأقل في 19 سبتمبر في أورم الكبرى الواقعة في غرب محافظة حلب (بشمال سوريا). واتهمت واشنطن بذلك موسكو التي نفت أي مسؤولية عن الهجوم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *