التخطي إلى المحتوى
أبو مرزوق ينفي وجود ترتيبات جديدة لعقد لقاءات حول المصالحة

دبي فايف-نفى نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق، وجود ترتيبات جديدة لعقد لقاءات حول المصالحة الفلسطينية.

وقال أبو مرزوق في تغريدة على تويتر: “لا توجد أي اتصالات حتى الآن لترتيب لقاءات مستقبلية للمصالحة”.

وأكد أبو مرزوق أن حركته تفضل عقد لقاءات وطنية شاملة لترتيب البيت الفلسطيني وعلى رأسها إنهاء الانقسام والمصالحة الوطنية.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد، إن الاتصالات جارية مع قطر لتحديد موعد عقد الجلسة القادمة للمصالحة التي هي استكمال للجلسات السابقة التي عقدت قبيل شهر رمضان الماضي.
وبين الأحمد في حديث لصوت فلسطين اليوم الأربعاء، أن اللقاء الذي سيجري في العاصمة القطرية الدوحة ليس بالجديد وهو استكمال للاجتماعات السابقة، وكانت حركة حماس قد أجلت عقده في الاسبوع الأخير من شهر رمضان المبارك بناء على تطورات الاتفاق التركي الإسرائيلي وعادت مجددا لتعلن استعدادها لعقد اللقاء.
واعتبر الأحمد أنه لا حاجة لنقاشات جديدة تعطل ولا تعجل في الحل وان المطلوب من اللقاء الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية وتحديد موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق مع الجانب القطري على التوجه إلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني يحترم الجميع نتائجها في حال عدم الاتفاق على تشكيل الحكومة.
وفيما يتعلق بالأنباء عن الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة عضو اللجنة المركزية محمد اشتية، أكد الأحمد أن “لا صحة لذلك على الاطلاق، وأنه مجرد نقاش حول هذه المسألة”، مشيرا إلى أن هذه “الاشاعات جزء من لعبة إضاعة الوقت وخلط الأوراق والدخول في متاهات، لا تمت بصلة لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *